جريحان باقتتال عائلي ضمن مناطق سيطرة قوات النظام والمليشيات الإيرانية بريف دير الزور

114

محافظة دير الزور: دارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بين عائلتي السطم والحسين الحسن نتيجة خلافات قديمة بين الطرفين في قرية الهري التابعة لمدينة البوكمال بريف ديرالزور الشرقي، ضمن مناطق سيطرة قوات النظام والمليشيات الإيرانية، كما أقدم شبان من عائلة على حرق منازل للعائلة الثانية، وأسفرت الاشتباكات عن إصابة شخصين من عشيرة السطم بجروح متفاوتة تم نقلهما إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج، في حين لايزال التوتر قائما ودعوات من الأهالي لفض الاشتباك بين الطرفين.

يشار بأن غالبية أفراد العائلتين من المنتسبين للميليشيات الإيرانية و”الدفاع الوطني”.

ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام.

وأشار المرصد السوري في 28 كانون الثاني إلى اعتقال عناصر الأمن العسكري في قوات النظام 20 مواطنا من أبناء عشيرة الجغايفة في بلدة الهري بريف البوكمال شرقي دير الزور، إثر مشاجرة مع مجموعة زوار شيعة كانوا قادمين من العراق، حيث هتفت الأخيرة بعبارات طائفية “متطرفة”، مما أدى لإصابة عدد منهم بجروح نتيجة الشجار، فيما طوقت ميليشيا “حزب الله” العراقي المكان ونقلت الجرحى للمشافي.