جريح من فصائل “الجيش الوطني” باشتباكات مع قوات النظام على محور بلدة تادف شرقي حلب

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عنصر من أحرار الشرقية أصيب بجروح متوسطة، مساء اليوم الثلاثاء، جراء اندلاع اشتباكات بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة، ما بين قوات النظام السوري من جهة، والفصائل الموالية لتركيا ضمن “الجيش الوطني” من جهة أخرى، على محور بلدة تادف بريف الباب شرقي حلب.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، صباح اليوم الثلاثاء، قصفاً صاروخياً نفذته القوات التركية والفصائل الموالية لها، على مناطق في محيط قريتي أم القرى وأم حوش ضمن مناطق انتشار القوات الكردية بريف حلب الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.