جهاد مقدسي عضو لجنة مؤتمر القاهرة يعتذر عن المشاركة في جنيف3

سعادة المبعوث الخاص للأمم المتحدة لسورية
ستافان دي ميستورا المحترم
بعد التحية ،
تسلمت دعوتكم للانضمام لمسار المفاوضات في شكل مشاورات غير مباشرة حول كيفية انهاء النزاع ووضع أسس لتسوية مستدامة في سورية بناء على مرجعية جنيف و ورقة فيينا و قرار مجلس الأمن الدولي ٢٢٥٤.
أشكر لكم دعوتي مع وافر تقديري لجهودكم الشخصية و جهود المنظمة الدولية في مساعدة سورية على وقف الحرب و إنجاز الانتقال السياسي المطلوب ، و أود التنويه بهذا الصدد إلى أن
عملية تشكيل وفود المعارضة السورية قد شابها الكثير من الاشكالات بين مختلف أطياف المعارضة السورية و كذلك تجاذبات على صعيد الدول المعنية في الأزمة السورية الأمر الذي أدى في نهاية المطاف إلى تشكيل سريع لوفود لا تحظى حتى اللحظة بالانسجام المرجو في ضوء هذا الاستحقاق الوطني الهام و المصيري .
اعتقد أن غيابي المؤقت عن هذه الجولة الأولية قد يساهم في تخفيف حدة التجاذبات الحالية ، على أن اساهم لاحقاً في أي جهد إيجابي و بناء يخدم القضية السورية حصراً .
و بالتالي أرجو قبول اعتذاري عن المشاركة في هذه الجولة الأولى ، و أتمنى لكم و لجميع المشاركين في هذه المفاوضات الممتدة كل التوفيق و النجاح.
مع فائق الاحترام و التقدير
د.جهاد مقدسي
مستقل – عضو لجنة مؤتمر القاهرة.