جولة جديدة من الاستهدافات البرية تنفذها قوات النظام على أماكن منطقة “بوتين-أردوغان”

جددت قوات النظام قصفها الصاروخي على منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث استهدفت بالقذائف الصاروخية صباح اليوم الأحد، مناطق في الفطيرة وسفوهن وفليفل وبينين وأطراف كنصفرة بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ومناطق أخرى في نقاط التماس مع الفصائل بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، دون أنباء عن إصابات حتى اللحظة.
وكانت مواطنة أصيبت برفقة طفلتها يوم أمس، جراء قصف صاروخي نفذته قوات النظام على بلدة كنصفرة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما طال القصف الصاروخي قرى وبلدات الفطيرة – فليفل – سفوهن – معربليت، ومحاور القتال غرب حلب.
المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار صباح الأمس إلى أن قصفاً صاروخياً نفذته قوات النظام بعد منتصف ليل الجمعة-السبت، مستهدفة مناطق في فليفل وبينين والفطيرة ضمن جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما استهدفت بالرشاشات الثقيلة محاور التماس مع الفصائل في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، كما شهدت محاور جنوبي إدلب، استهدافات متبادلة بين الفصائل وقوات النظام.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد