جولة جديدة من القصف الجوي الروسي تطال مواقع في بادية الرصافة ضمن محافظة الرقة

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، جولة جديدة من القصف الجوي الروسي على البادية السورية، حيث شنت المقاتلات الروسية نحو 13 غارة جوية منذ يوم أمس الثلاثاء وحتى اللحظة، استهدفت خلالها مغر وكهوف يرجح أن عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” يتوارون ضمنها وذلك في بادية الرصافة بمحافظة الرقة، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، ومن الجدير ذكره أن القصف الجوي الروسي على البادية يشهد تراجعاً ملحوظاً منذ أسابيع.
وكان المرصد السوري أشار في الرابع من آب الجاري، إلى مقتل 4 عناصر من قوات النظام وجرح عدد آخر، في هجوم لعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” على نقطة عسكرية لقوات النظام عند برج السيرياتل في موقع المهر قرب منطقة جحار في البادية السورية.
ووفقا للمعلومات فقد تسللت مجموعة من التنظيم من منطقة شاعر وقامت باستهداف تلك النقطة.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتعرض رتل عسكري تابع لقوات النظام والميليشيات الموالية لها، مساء الثلاثاء 2 آب/أغسطس، لهجوم من قبل مسلحين مجهولين، قرب قرية التياس في بادية حمص.
ويتألف الرتل من 3 سيارات نوع “كاز” ترافقهم سيارة دفع رباعي، حيث كان الرتل يسير بالقرب من حاجزين للمليشيات الإيرانية.
وأسفر الهجوم عن وقوع جرحى، تم نقلهم لمستوصف بداخل المحطة الرابعة قبل نقلهم لمشفى حمص العسكري.