جيش إسلامي يتهم شخصاً بمحاولة اغتيال قيادي ويقتله تحت التعذيب

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تستمر الاشتباكات بين حزب الله اللبناني والفرقة الرابعة من جهة، والفصائل الإسلامية ومسلحين محليين من جهة أخرى في مدينة الزبداني، وسط استمرار القصف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، ولم ترد حتى اللحظة معلومات عن خسائر بشرية، في حين قضى شخص تحت التعذيب في معتقلات جيش إسلامي بعد اعتقاله في بلدة الرحيبة، واتهموه أنه “على صلة بتنظيم “الدولة الإسلامية” وأنه حاول اغتيال أحد قادة الفصائل بزرع عبوة ناسفة بسيارته”.