حركة مكثفة لطائرات مروحية في سماء عين العرب (كوباني) والقوات الكردي – العربية تواصل محاولات تقدمها نحو الباب

تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية وتنظيم “الدولة الإسلامية” قرب الأطراف الغربية لمدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، والتي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية”، ترافق مع قصف طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي على تمركزات للتنظيم في المنطقة، فيما لا تزال القوات الكردية – العربية المشتركة في قوات سوريا الديمقراطية ومجلس منبج العسكري تحاول التقدم والاقتراب من مدينة الباب التي يفصلها عنها نحو 18 كلم، والوصول لطريق الباب – تركيا الاستراتيجي، والذي سينهي اتصال تنظيم “الدولة الإسلامية” بالعالم الخارجي.

وعلى صعيد متصل شوهدت خلال الـ 24 ساعة الفائتة حركة مكثفة لطائرات التحالف المروحية في سماء منطقة عين العرب (كوباني)، حيث رُصِدت الطائرات وهي تهبط وتقلع من المنطقة، ولم ترد معلومات حتى الآن عن طبيعة ما كانت تحمله هذه الطائرات على متنها خلال هبوطها وإقلاعها، كما شوهدت بفترات زمنية متقاربة منها عمليات إقلاع وهبوط لطائرات مروحية من منطقة رميلان بريف الحسكة الشمالي.