المرصد السوري لحقوق الانسان

حصيلة الخسائر البشرية في مجزرة مدينة إدلب التي ارتكبتها طائرات النظام الحربية ترتفع إلى أكثر من 50 شهيداً وجريحاً

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مزيداً من الخسائر البشرية جراء المجزرة التي نفذتها طائرات النظام الحربية باستهدافها منطقة الصناعة وسوق الهال بمدينة إدلب، حيث ارتفع إلى 15 عدد المدنيين الذين استشهدوا في المجزرة بينهم أطفال وعنصر من فرق الإنقاذ، فيما لا يزال عدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود أكثر من 36 جريح بعضهم في حالات خطرة، كما وثق المرصد السوري استشهاد مدني جراء غارات جوية شنتها طائرات النظام الحربية على بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي.

على صعيد متصل يتواصل القصف الجوي بشكل هستيري على محافظة إدلب، حيث ارتفع عدد الغارات التي شنتها طائرات روسية اليوم الأربعاء إلى 45، استهدفت خلالها مناطق في معرة النعمان والدير الشرقي وداديخ وخان السبل وتلمنس ومعصرات ومعرشمشة ومعرشورين والحامدية والهرتمية وتل كرسيان والشيخ ادريس ومحاور التماس شرق إدلب، كما ارتفع عدد الغارات التي شنتها طائرات النظام الحربية إلى ما لا يقل عن 69، استهدفت خلالها أماكن في كفروما وأبو جريف وحرش بينين والبارة والشيخ أحمد ومدينة أريحا وكفرنبل ومعرزيتا وكتلانا والشيخ ادريس ومنطف ومدينة إدلب، فيما ارتفع إلى 28 تعداد البراميل المتفجرة التي ألقتها مروحيات النظام على كل من كفروما وأبو جريف وبينين ومدينة معرة النعمان وشنان، في حين ارتفع إلى 510 عدد القذائف الصاروخية والمدفعية التي أطلقتها قوات النظام خلال اليوم الأربعاء على الريف الإدلبي.

 

عدسة المرصد السوري من مدينة إدلب ترصد موقع المجزرة التي ارتكبتها طائرات النظام الحربية باستهدافها منطقة الصناعة والتي راح ضحيتها نحو 50 شهيداً وجريحاً

عدسة المرصد السوري من مدينة إدلب ترصد موقع المجزرة التي ارتكبتها طائرات النظام الحربية باستهدافها منطقة الصناعة والتي راح ضحيتها نحو 50 شهيداً وجريحاً

Posted by ‎المرصد السوري‎ on Wednesday, January 15, 2020

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول