خامنئي لإردوغان عن العملية العسكرية في سوريا: تزعزع استقرار المنطقة

قال المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي للرئيس التركي رجب طيب إردوغان، الموجود في طهران لحضور قمة حول الصراع السوري، إن العملية العسكرية (التي تعتزم تركيا إطلاقها) في سوريا “من شأنها أن تزعزع استقرار المنطقة”.

وقال خامنئي خلال استقباله الرئيس التركي في طهران إن عملية كهذه “ستعود بالضرر على سوريا، وستعود بالضرر على تركيا، وستعود بالضرر على المنطقة”، وذلك وفق بيان نشر على موقعه الرسمي.

وتعهدت تركيا، التي شنت أربع عمليات في شمال سوريا منذ عام 2016، بشن عملية عسكرية لإنشاء “مناطق آمنة” بعمق 30 كيلومترا على طول الحدود.

تستضيف طهران، الثلاثاء، قمة ثلاثية تركز على ملف النزاع في سوريا تجمع الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، بنظيريه الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب إردوغان، اللذين سيعقدان بدورهما لقاء ثنائيا يرتبط بتداعيات غزو موسكو لأوكرانيا.

ووصل إردوغان إلى طهران، ليل الإثنين، وأقام له رئيسي، صباح الثلاثاء، استقبالا رسميا في مجمع سعدآباد التاريخي في شمال العاصمة، وفق لقطات بثها التلفزيون الرسمي الإيراني.

ولم يعلن عن موعد وصول بوتين الذي سيقوم بثاني زيارة خارجية له منذ بدء الجيش الروسي هجوما داخل الأراضي الأوكرانية في فبراير، وتأتي بعد أيام من زيارة قام بها الرئيس الأميركي، جو بايدن، الى الشرق الأوسط.

المصدر: الحرة