المرصد السوري لحقوق الانسان

خروقات النظام تتواصل عبر توسعة نطاق الاستهدافات البرية ضمن ريف محافظة إدلب في أعقاب قتل المئات من المدنيين والمقاتلين والعناصر

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استهدافات متجددة ضمن المحافظات الأربعة التي تسري فيها الهدنة الروسية – التركية، حيث استهدفت قوات النظام مناطق في قريتي عدوان والظاهرية في سهل الروج بريف إدلب، في حين أصيب شخصان اثنان جراء قصف لقوات النظام على مناطق في بلدة كفرزيتا في الريف الشمالي الحموي، كما استهدفت قوات النظام قرية الحويز في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، في حين كان رصد المرصد السوري عمليات قصف مدفعي طالت مناطق في بلدة سراقب بريف إدلب الشرقي بلدة تلمنس بالريف الشرقي لمدينة معرة النعمان، فيما طال القصف مناطق في مدينة خان شيخون، ما تسبب باستشهاد 3 مواطنين وسقوط جرحى في بلدة تلمنس، إضافة لسقوط عدد من الجرحى في خان شيخون وسراقب، بينما استهدفت قوات النظام مناطق في بلدة التمانعة في الريف الجنوبي لإدلب، كما استهدفت قوات النظام أماكن في منطقة الكتيبة المهجورة، في القطاع الشرقي من ريف إدلب، وأماكن في منطقة عرب سعيد في ضواحي مدينة إدلب، في حين استهدفت الفصائل مواقع لقوات النظام في منطقة السلومية بريف إدلب الجنوبي الشرقي وأماكن في محيط منطقة محردة بريف حماة الشمالي الغربي، في حين تعرضت مناطق في كفرنبودة وكفرزيتا واللطامنة بالقطاع الشمالي من ريف حماة، ومع سقوط مزيد من الخسائر البشرية فإنه يرتفع إلى 418 على الأقل تعداد من قضوا واستشهدوا وقتلوا خلال تطبيق اتفاق بوتين – أردوغان ووثقهم المرصد السوري، وهم 176 مدني بينهم 62 طفلاً و33 مواطنة استشهدوا في قصف من قبل قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهدافات نارية وقصف من الطائرات الحربية، ومن ضمنهم 7 بينهم طفلان اثنان استشهدوا وقضوا بسقوط قذائف أطلقتها الفصائل، و103 مقاتلين قضوا في ظروف مختلفة ضمن المنطقة منزوعة السلاح منذ اتفاق بوتين – أردوغان، من ضمنهم 26 مقاتلاً من “الجهاديين” و23 مقاتلاً من جيش العزة قضوا خلال الكمائن والاشتباكات بينهم قيادي على الأقل، قضوا في كمائن وهجمات لقوات النظام بريف حماة الشمالي، و139 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها.

المرصد السوري نشر خلال الساعات الفائتة أنه استهدفت الفصائل العاملة في الريف الجنوبي الشرقي من إدلب تمركزات لقوات النظام في قرية تل مرق الواقعة في الريف ذاته، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بالتزامن مع قصف قوات النظام لمناطق في بلدة الخوين وقرية الفرجة في القطاع ذاته، كذلك قصفت قوات النظام مناطق في قرى البرناص والتفاحية وأوبين وتلة الراعي في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي الشرقي، بينما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد شاب نازح وإصابة آخرين بجراح، جراء القصف المتواصل من قبل قوات النظام على مناطق في أحراش القصابية والهبيط في الريف الجنوبي من إدلب، في حين رصد استمرار القصف الصاروخي والمدفعي المكثف من قبل قوات النظام على مناطق في مدينة خان شيخون وبلدتي الخوين والتمانعة وأحراش بلدة الهبيط والقصابية في القطاع الجنوبي من إدلب، ومناطق أخرى في قرية البويضة بالريف الشمالي لحماة ضمن المنطقة منزوعة السلاح، وبلدتي كفرزيتا وكفرنبودة بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية وسط تحليق لطيران الاستطلاع في سماء ريف حماة الشمالي، على صعيد متصل سمع دوي انفجارات عنيفة في مدينة حلب ناجمة عن سقوط عدة قذائف على مناطق في حي حلب الجديدة، الخاضع لسيطرة قوات النظام غربي المدينة، وسط حركة نزوح تشهدها مناطق في ريف إدلب، نتيجة تكثف القصف من قبل قوات النظام، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان صباح اليوم، عودة عمليات القصف الصاروخي للاستئناف من قبل قوات النظام صباح اليوم الاثنين، وذلك بعد هدوء حذر ساد المنطقة لساعات قليلة، حيث قصفت قوات النظام صباحاً أماكن في كفرزيتا شمال حماة، وخان شيخون والتمانعة جنوب إدلب والناجية وبداما غرب المدينة، بالإضافة لجبل الاكراد وتردين والحدادة في ريف اللاذقية الشمالي، كما استهدفت فصائل عاملة في ريف اللاذقية مواقع لقوات النظام في تلة أبو أسعد، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، فيما كانت واصلت قوات النظام عمليات قصفها الصاروخي المكثف بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين ضمن مناطق الهدنة الروسية – التركية المزعمة والمنطقة منزوعة السلاح، حيث استهدفت بمزيد من القذائف والصواريخ أماكن في التمانعة بالقطاع الجنوبي من ريف إدلب، وجرجناز والسكيك وأم جلال وأم الخلاخيل والخوين بالقطاع الجنوبي الشرقي والشرقي من ريف إدلب، كما استهدفت كل من كفرزيتا ومورك في ريف حماة الشمالي، في حين وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد رجل متأثراً بجراح جراء القصف الذي طال خان شيخون مساء أمس، ليرتفع إلى 4 هم رجل وزوجته وطفلهما بالإضافة لناشط إعلامي، عدد الشهداء الذين قضوا في القصف على خان شيخون.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول