خروقات متجددة من قبل قوات النظام لهدنة الجنوب السوري ومحاولات اغتيال واعتقالات في عدة مناطق بريف إدلب

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: سقطت قذيفة على منطقة في أطراف بلدة الغارية الغربية بريف درعا الشرقي، ولم ترد أنباء عن إصابات، وذلك في استمرار للخروقات التي تقوم بها قوات النظام لهدنة الجنوب السوري، وكان نشر المرصد السوري صباح اليوم أن قوات النظام فتحت نيران رشاشاتها الثقيلة بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس على مناطق في تل الحمرية بأطراف بلدة حضر بريف القنيطرة الشمالي، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق في بلدة اوفانيا، مسجلة بذلك خرقاً جديداً في هدنة الجنوب السوري التي بدأ تطبيقها في الـ 9 من تموز / يوليو الفائت من العام الجاري 2017، باتفاق أمريكي – روسي – أردني، جرى تطبيقه في محافظات درعا والسويداء والقنيطرة، فيما كان المرصد السوري سجل ليل أمس خروقات جديدة للهدنة، حيث استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مناطق في أحياء درعا البلد بمدينة درعا، في حين قضى 3 مقاتلين من الفصائل المقاتلة جراء استهدافهم بكمين من قبل قوات النظام في محيط منطقة الشيخ مسكين بريف درعا الشمالي.

محافظة ادلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: أطلق مسلحون مجهولون ليل أمس، النار على قائد لواء الفاروق على الطريق الواصل بين بلدتي سراقب ومعردبسة بريف ادلب الشرقي، ما أدى لإصابته بجراح، بينما اعتقلت هيئة تحرير الشام إعلاميين في جيش مقاتل من بلدة كفرنبل، أثناء جولة لهما في أطراف بلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي، واقتادتهما لجهة مجهولة حتى اللحظة، كما أصيب شاب جراء فتح الفصائل الإسلامية لنيران قناصتها على مناطق في بلدة الفوعة التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية، بريف إدلب الشمالي الشرقي.