خسائر بشرية في اشتباكات مسلحة في بلدة مارع الخاضعة لسيطرة الفصائل شمالي حلب

45

محافظة حلب: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اشتباكات مسلحة شهدتها بلدة مارع بريف حلب الشمالي، بين عائلتين اثنيتن دون معلومات عن أسبابها حتى اللحظة، الأمر الذي أدى لسقوط قتيل وجرحى، قبل أن تتدخل قوة عسكرية تابعة لفصيل “لواء الوقاص” وتوقف الاشتباكات ليعود الهدوء الحذر إلى البلدة، وأشار المرصد السوري يوم أمس الأول، إلى مقتل شابين وإصابة آخرين في ريف الباب بريف حلب الشرقي، نتيجة اشتباكات بالأسلحة الرشاشة، بين مواطنين عشائريين في منطقة ترحين.

كما أطلق مسلحون النار على مقر عسكري للفصائل الموالية لتركيا قرب منطقة الاشتباكات، بينما رد عناصر الفصيل بإطلاق النار على المسلحين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وكان نشطاء المرصد السوري قد رصدوا، في 26 حزيران، اشتباكات عنيفة في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، بين عائلة نازحة من دير حافر ومجموعة عناصر من فرقة السلطان محمد الفاتح، وذلك بالقرب من مطعم قصور الشام وسط المدينة، مما أدى إلى مقتل عنصرين من فصيل محمد الفاتح، وإصابة آخرين.

على صعيد متصل، انتشر عناصر الشرطة العسكرية في المدينة، كما استقدموا تعزيزات إضافية، لفض الاشتباكات.

وفي مدينة جرابلس ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا، قُتل شخص وأصيب آخرون جراح بعضهم خطيرة، جراء اشتباكات عنيفة بين عائلتين بالقرب من كراج مدينة جرابلس.