خسائر بشرية في قصف على ريف اللاذقية واشتباكات مستمرة في جبلي الأكراد والتركمان

محافظة اللاذقية – المرصد السوري لحقوق الانسان:: نفذت طائرات حربية يرجح بانها روسية المزيد من الغارات على مناطق سيطرة الفصائل الاسلامية والمقاتلة في جبلي الاكراد والتركمان، ترافق مع قصف صاروخي ومدفعي مكثف من قبل قوات النظام على مناطق في الجبلين، كما تستمر قوات النظام بقصفها المكثف لمنطقة مخيم أوبين للنازحين بريف اللاذقية الشمالي الشرقي عند الحدود الإدارية مع مدينة جسر الشغور بريف إدلب، ما ادى لاستشهاد مواطن وسقوط جرحى، في حين تستمر  الاشتباكات العنيفة بين غرفة عمليات قوات النظام بقيادة ضباط روس ومشاركة جنود روس، بالإضافة لقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، والفصائل المقاتلة والإسلامية والحزب الإسلامي التركستاني وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف آخر، في عدة محاور بجبلي التركمان والأكراد في ريف اللاذقية الشمالي وسط تقدم لقوات النظام في محوري باشورة والعالية في المنطقة.