خسائر فادحة في الأشجار المثمرة والحراجية جراء الحرائق الكبيرة في غابات وبساتين ضمن ريف مصياف

شهد ريف مدينة مصياف الشمالي الغربي، اندلاع حرائق كبيرة بمساحات واسعة من الغابات والبساتين في المنطقة هناك خلال الأيام القليلة الفائتة، مما تسبب بوقوع خسائر كبيرة بعد احتراق مئات الدونمات من الأشجار المثمرة والحراجية، في منطقة اللقبة بريف مصياف، ووفقًا لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الحرائق اندلعت منذُ 4 أيام وعلى مراحل عدة، حيث تمكنت فرق الإطفاء من إطفاء بعضها، مع تجدد الحرائق في مساحات من الأشجار الحراجية الواقعة على أعلى قمم جبال منطقة اللقبة، دون أن تتمكن فرق الإطفاء من الوصول إليها، وتشير أصابع الاتهام إلى أن تلك الحرائق جميعها جرت بفعل فاعل وليس لأسباب خارجة عن الإرادة البشرية.
وفي أكتوبر/تشرين الأول المنصرم، اجتاحت حرائق ضخمة مساحات واسعة من الغابات والمحميات والبساتين الزراعية من ريفي اللاذقية وطرطوس في الساحل السوري، وصولاً إلى ريف حمص، على مدار الـ 5 أيام المنصرمة، حيث وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان احتراق أكثر من 200 موقع وتضرر عشرات القُرى واحتراق بعضها بشكل كامل،وكان النصيب الأكبر لتلك الحرائق مناطق في “القرداحة” معقل رأس النظام السوري “بشار الأسد”: قُرى وبلدات “زنتوت – بسوت – ناحية الفاخورة – الريجة – دير حنا – بحواريا – كلماخو- دير زينون – جبل الأربعين – قلعة المهالبة – كفرز – القلمون- قروصو – وادي جليلة – جبل العرين – البقيعة – بحواريا – الجبيرية – بحمرة – بقنة – بيت سوهين – نينة – دباش – قويقة – معيربان – قمين – تلارو – حرف الهوى – الشيخ ريح – اسطامو – عين جندل – محيط الطريق الرئيسية لمدينة القرداحة – دائرة تخزين التبغ العامة – محيط المشفى الوطني”، مساحات شاسعة من الغابات والمحميات والبساتين الزراعية التهمتها النيران في مناطق “القرداحة” آنفة الذكر كما وثقها المرصد السوري لحقوق الإنسان، بالإضافة لتضرر واحتراق عشرات المنازل في تلك المناطق.
كما وثّق المرصد السوري احتراق مناطق متفرقة من غابات ومحميات وجبال وبساتين زراعية في قُرى وبلدات جبلة التالية أسمائها “بشيلي – قرن حليه – قلعة بني قحطان – البودي – حوران البودي – المرداسية – كفردبيل – بتمان – السخابة الاجرد – بسوطر – رأس ملوخ – رأس العين – غنيري- بشيلي – السفرقية – قروص – السخابة – سربيون – كفرية – ضهر بركات – الرعوش – البطشاح – عين جندل – بيت ياشوط – عين غنام – الاتوستراد – وديروتان – سد الحويز – قرفيص – سوكاس – ديروتان – وادي الجب – بسطوير – غلمسية – بنجارو – محيط الكلية الحربية”.
وفي محافظة اللاذقية احترقت مساحات واسعة أيضا من قُرى وبلدات ومدن “البسيط – ناحية المزيرعة – محيط قلعة صلاح الدين الأيوبي – شاطئ رأس البسيط – الحفة – الجبال المحيطة بسد بللوران – قسطل معاف – أم الطيور – الصالحية – السكرية – المنارة – محمية الشوح في منطقة صلنفة – القموحية – بستا – عين التينة – البدروسية – الرستين – بيادر الذرة – نبع الخندق – حريقين حراجيين ضمن ناحية كسب – حريق ضخم بمنطقة الشعرة وآخر بمنطقة سلمية كما نشبت حرائق متوسطة في كل من جب حسن والمارونيات والقطرية”.
وبالانتقال إلى محافظة طرطوس فقد وثّق المرصد السوري حرائق ضخمة اشتعلت في كل من “جبل السيدة بمشتى الحلو – كفرون – حرش المديرجات – المسقسق – ضفاف سد الباسل – البارقية – زمرين – منطقة جبل حمد – زغرين – جنينة رسلان”.
وفي بانياس اندلعت النيران في مناطق “الشيخ حمدان – سريجس – ناحية العنازة – بلغونس – حريصون – رأس الوطى – بستان الحمام، ووصلت النيران البيوت الزراعية البلاستيكية إلى الطريق الدولي بانياس-اللاذقية”.
وفي محافظة حمص رصد المرصد السوري حرائق التهمت مساحات واسعة من الأحراج والغابات والبساتين الزراعية في كل من “برج علي – الزويتينة – البرج المكسور – حبنمرة – سد المزينة – أم الميس – الجويخات – المزينة – الأحراج الواقعة قرب قرية أم الميس – منطقة عيون الوادي – الجاموس”.
وتسببت تلك الحرائق بوفاة 4 أشخاص بالإضافة إلى تسجيل أكثر من 100 حالة اختناق بفعل الأدخنة المنبعثة جراء “أكبر سلسلة حرائق” شهدتها سورية، فضلاً عن تضرر أكثر 27000 أسرة وإلحاق الضرر بالثروة الحيوانية وتضرر البنى التحتية في المناطق التي شهدت حرائق.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد