خلافات بسبب عقود البيع الآجل تودي بحياة مواطن في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: قتل مواطن وهو ناشط، جراء وقوع اشتباكات، نتيجة خلافات مالية بسبب شركات البيع الآجل، في بلدة الكشكية شرق ديرالزور.
وأشار المرصد السوري في منتصف آب الفائت، إلى أن توترا ساد بلدات الشعيطات في ريف دير الزور، بعد اختفاء أصحاب شركات “قابضة”، وسط أنباء عن هروبهم.
وشهدت بلدات غرانيج والكشكية وأبو حمام استنفارا لأصحاب العقود الآجلة، بعد اختفاء صاحب شركة قابضة من أبناء بلدة أبو حمام شرقي دير الزور وسط أنباء عن هروبه.
وفي سياق ذلك، قامت مجموعة من أصحاب العقود بالسيطرة على بناء “المول” الخاص به، واقتحام منزله والاستيلاء على محتوياته.
كما تعرض منزل صاحب شركة قابضة في السعفة للتخريب، قبل أيام، من قبل المواطنين بعد هروبه إلى جهة غير معروفة.