القوات التركية تقصف عدة قرى في مناطق سيطرة “قسد” وسط استمرار الهدوء الحذر

يسود الهدوء الحذر في المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” في شمال وشرق سوريا، وذلك بعد التصعيد التركي البري والجوي المتصاعد الذي شهدتها تلك المناطق في الفترة الأخيرة، وفي هذا السياق، رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، خلال الفترة المسائية قصفاً برياً وجوياً على مناطق سيطرة “قسد” والتي تستمر الدولة التركية في استهدافها بشكل متقطع بين حين لأخر.
في الحسكة: قصفت القوات التركية والفصائل الموالية لها بالمدفعية الثقيلة مواقع عسكرية تابعة لـ “قسد” في قرية تل طويل بريف تل تمر شمالي الحسكة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
في الرقة: استهدفت القوات التركية بالمدفعية الثقيلة 4 قرى بريف الرقة الشمالي، حيث تركز القصف على قرية عبدوكي وكوبرلك وقزعلي وفيونته بريف عين عيسى شمالي الرقة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وفي سياق متصل، استهدفت طائرة مسيرة تركية مساء اليوم، سيارة عسكرية لـ الفوج العسكري” المنضوي ضمن صفوف”قسد” في قرية الشيخ سنجق بريف عامودا شمالي الحسكة، ما أدى إلى سقوط قتيلين أحدهم قيادي لدى “قسد” والأخر سائق السيارة.
ويأتي ذلك، بعد التصعيد التركي البري والجوي العنيف على المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” استهدف المراكز والبنية التحتية في المنطقة.