خلال محاولته الدخول إلى الأراضي التركية.. استشهاد فتى نتيجة تعرضه للضرب المبرح على يد عناصر حرس الحدود التركي “الجندرما”

محافظة إدلب: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، ‏استشهاد فتى من أبناء ‎مدينة معرة النعمان بريف إدلب، نتيجة تعرضه للضرب المبرح من قِبل “الجندرما” ‎التركية، خلال محاولته الدخول إلى الأراضي التركية من جهة منطقة حارم الحدودية مع لواء اسكندرون في ريف إدلب.

 

ويأتي ذلك في ظل استمرار قوات حرس الحدود التركية بالاعتداء على السوريين الفارين من ويلات الحرب بأبشع الطرق والأساليب على كامل الشريط الحدودي.

وبحسب توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان، بلغ تعداد المدنيين السوريين الذين استشهدوا برصاص قوات “الجندرما” منذ انطلاق الثورة السورية إلى 496 مدني، من بينهم 90 طفلاً دون الثامنة عشر، و 45 مواطنة فوق سن الـ18.