خلايا “التنظيم” تستهدف سيارة عسكرية لميليشيات موالية لقوات النظام وتقتل 4 عناصر والأخيرة ترد بقصف بري في بادية البوكمال

359

محافظة دير الزور: قتل 4 عناصر إثر استهداف عناصر من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” لسيارة عسكرية تابعة لميليشيات موالية للنظام قادمة من محيط منطقة معيزيلة وكانت في طريقها إلى بلدة الدوير في بادية البوكمال بريف دير الزور الشرقي، كانت في مهمة تبديل عناصر منتشرين في عدة نقاط ببادية البوكمال.

وفي السياق، استهدفت قوات النظام بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة بقذائف صاروخية مواقع يعتقد بأنها تضم خلايا “التنظيم” في بادية البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

 

وبلغت حصيلة القتلى خلال العمليات العسكرية ضمن البادية السورية وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 427 قتيلاً منذ مطلع العام 2024، هم:

29 من تنظيم “الدولة الإسلامية” بينهم 3 بقصف جوي روسي، والبقية على يد قوات النظام والميليشيات ورعاة الأغنام.

355 من قوات النظام والميليشيات الموالية لها، من ضمنهم 33 من الميليشيات الموالية لإيران من الجنسية السورية، قتلوا في 140 عملية لعناصر التنظيم ضمن مناطق متفرقة من البادية، تمت عبر كمائن وهجمات مسلحة وتفجيرات في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص.

و43 مدني بينهم طفل وسيدة بهجمات التنظيم في البادية.

 

وتوزعت العمليات على النحو الآتي:

– 48 عملية في بادية دير الزور، أسفرت عن مقتل 104 من العسكريين بينهم 12 من الميليشيات الموالية لإيران، و8 من التنظيم، و18 مدنيين بينهم 17 من العاملين في جمع الكمأة من ضمنهم سيدة.

– 65 عملية في بادية حمص، أسفرت عن مقتل 171من العسكريين بينهم 15من الميليشيات الموالية لإيران، و18 من التنظيم، واستشهاد 16 مدنيين بينهم 2 من العاملين بجمع الكمأة.

– 17 عملية في بادية الرقة، أسفرت عن مقتل 41 من العسكريين بينهم 2 من الميليشيات التابعة لإيران، و3 من التنظيم و2 مدنيين من العاملين بجمع الكمأة.

– 10 عمليات في بادية حماة، أسفرت عن مقتل 34 من العسكريين بينهم 1 من الميليشيات التابعة لإيران، واستشهاد 7 مدنيين بينهم طفل.

– 2 عملية في بادية حلب، أسفرت عن مقتل 5 من العسكريين بينهم 3 من الميليشيات الموالية لإيران.