خلايا تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” تقتحم مبنى مجلس المرأة وبلدية في مدينة خاضعة لسيطرة قسد بريف دير الزور

 

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين يستقلون دراجات نارية اقتحموا مبنى مجلس بلدية الشعب ومجلس المرأة في مدينة البصيرة الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي، حيث قاموا بتكسير الأثاث المكاتب وهددوا الموظفين في حال عادوا للدوام بالقتل بعد طردهم.

الجدير ذكره بأن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية وعلى وجه الخصوص ريف دير الزور، تشهد نشاطًا كبيرًا لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” والتي باتت تظهر بشكل شبه علني وفي وضح النهار، رغم جميع الحملات الأمنية التي تجريها قسد والتحالف الدولي ضد خلايا التنظيم .

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد