خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” تعتدي على شواهد قبور بلدتين في ريف دير الزور الشرقي

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قيام مجهولين يعتقد أنهم يتبعون لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” بتحطيم شواهد القبور في بلدتي السوسة والشعفة في ريف دير الزور الشرقي. ويأتي ذلك في إطار استمرار نشاط خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في مناطق دير الزور، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 22 ايلول/سبتمبر الجاري، أن عناصر خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” أقدموا على إلصاق منشورات ورقية على جدران بعض الأماكن، لليوم الثاني على التوالي، في مدينة البصيرة الخاضعة لسيطرة “قسد” في ريف دير الزور الشرقي، تتضمن تهديداً صريحاً بالحكم النهائي لـ 11 شخصاً  يعمل كموظف لدى مؤسسات الإدارة الذاتية في المدينة.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار بتاريخ 21 أيلول/سبتمبر الجاري، إلى قيام خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” بإلصاق أوراق على جدران بعض الأماكن في مدينة البصيرة الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في ريف دير الزور الشرقي، تحمل شعار تنظيم “الدولة الإسلامية”، وتتضمن تهديد لخمسة موظفين لدى “الإدارة المدنية” في مدينة البصيرة، التابعة “للإدارة الذاتية”.