خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” تعدم مواطنا في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: أعدم مسلحون يعتقد أنهم من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” مواطن من أهالي بلدة الزر شرقي دير الزور.
ووفقا للمصادر فإن المواطن مدني متهم بقيامه بأعمال السطو و”التشليح”، حيث وجدت جثته وعليها آثار طلقات نارية، بينما كان مقيد اليدين.
وفي 18 أيار، استهدف مسلحون مجهولون بقذائف “الآربيجي” والرشاشات، نقطة عسكرية لـ”قسد” في محطة مياه بلدة الزر بريف دير الزور الشرقي، ورجحت مصادر المرصد السوري أن المهاجمين هم خلايا يتبعون لتنظيم “الدولة الإسلامية”، في حين دارت اشتباكات بالأسلحة الرشاشة بين الطرفين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد أحصى 89 عملية قامت بها مجموعات مسلحة وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2022، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر، 69 قتيلا، هم:29 مدني، و40 من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية.
الجدير ذكره أن العمليات آنفة الذكر، لا تشمل عملية “سجن غويران” والخسائر الفادحة التي شهدتها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد