خوفا من استهدافات “التـ ـنـ ـظـ ـيم” بسبب الأجواء الضبابية..استنفار أمـ ـنـ ـي وتأهب كامل لقوات النظام في بادية ريف دير الزور

محافظة دير الزور: شهدت النقاط و الحواجز العسكرية التابعة لقوات النظام اليوم في بادية ريف دير الزور الجنوبي، استنفاراً أمنياً كبيراً، بسبب الأجواء الضبابية التي تسود عموم محافظة دير الزور، وخوفاً من عمليات استهداف محتملة لعناصر “التنظيم”.
الجدير ذكره، أن الضباب كثيف جداً منذ ساعات الصباح الأولى، وهذا ما يستغله “التنظيم” للقيام بهجمات مباغتة.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، تمكن عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من السيطرة على طريق دير الزور – دمشق لعدة ساعات مستغلاً الأجواء الضبابية في المنطقة وذلك بعد اشتباكات مع قوات النظام، كما تمكن “التنظيم” من السيطرة لمدة يوم كامل على بلدة الكوم الواقعة في بادية السخنة شرقي حمص، قبل أن ينسحب منها باتجاه عمق البادية السورية.