المرصد السوري لحقوق الانسان

“داء الجرب” يصيب العشرات من عناصر النظام في بادية الميادين ومشافي “الحرس الثوري” الإيراني ترفض استقبالهم

 

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري، بأن العشرات من عناصر قوات النظام المتواجدين ضمن نقاطهم ومواقعهم العسكرية في بادية الميادين شرقي دير الزور، أصيبوا خلال الفترة الأخيرة بـ “داء الجرب”، ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن المشافي التابعة لـ “الحرس الثوري” الإيراني في مدينة الميادين رفضت استقبالهم، كونها تقوم بتقديم الرعاية الصحية فقط للعناصر المحليين التابعين للميليشيات الموالية لـ”الحرس الثوري”، في حين أن المشافي والمستوصفات العامة التابعة للنظام لايتوفر بها العلاج.

 

وكان المرصد السوري قد نشر في 14 ديسمبر/كانون الأول من العام 2020 المنصرم، أن تبادل لإطلاق نار وقع بين عناصر مخمورين من عناصر قوات “الدفاع الوطني” الموالية للنظام، وعناصر مخمورين من ميليشيا لواء “العباس” التابع لـ”لحرس الثوري” الإيراني الليلة الماضية، في مدينة الميادين بريف ديرالزور الشرقي.

ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن الاشتباكات اندلعت أثناء حضور عناصر من قوات “الدفاع الوطني” ولواء “العباس” لحفل زفاف أحد عناصر “الدفاع الوطني” في مدينة الميادين، وبسبب إفراط العناصر في شرب الكحول، وقع تبادل لإطلاق النار فيما بينهم، مما تسبب بوقوع 3 جرحى من كلا الطرفين.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول