“داعش” يبدأ في إصدار بطاقات تحقيق الشخصية في الرقة بسوريا

بدأت جماعة داعش الإرهابية في إصدار بطاقات هوية ورخص سوق ووثائق شخصية أخرى باسمها للسكان الموجودين في محافظة الرقة التي تسيطر عليها شمال سوريا.
وقال المرصد السوري المعارض، وما يسمى بـ”ناشطون”: إن داعش “أصدر بطاقات شخصية للمواطنين الذين لا يحملون إثباتا لشخصيتهم، وللأطفال والفتيان فوق سن الـ13 في محافظة الرقة”. – بحسب قناة ” العالم” الإيرانية.
ووزع المرصد صورة لبطاقة هوية حصل عليها من “مصادر أهلية” في الرقة، بحسب قوله، طبع عليها شعار “داعش” الإسود.
وتتضمن البطاقة اسم حاملها مع اسمي أبيه وأمه ومحل وتاريخ ولادته، إضافة إلى صورته.
كما تحمل البطاقة اسم “ولاية الرقة”، فيما تحمل الجهة المقابلة تفاصيل عن الجنس والعنوان وتاريخ منح البطاقة، إضافة إلى ختم “داعش”.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: “إن التنظيم المتطرف يصدر كذلك وثائق زواج وشهادات ميلاد ورخص قيادة سيارات في مناطق سيطرته في سوريا، إضافة إلى وثائق تسجيل أراضي ورخص بناء”.
وأكد الناطق باسم حملة “الرقة تذبح بصمت” على الإنترنت محمد الصالح، أن “داعش” طلب من “الأشخاص الذين لا يملكون أوراقًا ثبوتية تسجيل أنفسهم في أمانة السجل المدني كمقدمة للحصول على بطاقة هوية”.
وأشار إلى أنه تم توزيع بطاقات حتى الآن على المسلحين في الجماعة الإرهابية، وأن المدنيين بدءوا بتسجيل أسمائهم للحصول على البطاقة، مؤكدًا أن هذا الموضوع لا يلقى قبولًا في الشارع، لكن لا خيار أمام الناس.

 

المصدر: البوابة