«داعش» يحجز عشرات الهاربين من التجنيد ويعيد تمركزه بالرقة

ذكر المرصد السورى لحقوق الإنسان، أمس، أن تنظيم “داعش” اعتقل عشرات الشبان السوريين في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي كانوا يفرون من التجنيد الإجباري الذي يفرضه، موضحاً أن أعمارهم بين 20 و30 عاماً.

وأفاد المرصد بأن مسلحي التنظيم بدأوا في الدعوة إلى التجنيد الإجباري في دير الزور الأسبوع الماضي خلال خطبة صلاة الجمعة وعبر مكبرات الصوت والمنشورات.

ودفعت هذه الخطوة العديد من الرجال للتوجه إلى مناطق في ريف حلب والحسكة، حيث توجد مخيمات لإيواء الأشخاص الفارين من دير الزور والرقة.

وسيطر التنظيم على عدد من القرى في أقصى شرقي الرقة، أمس، بعد هجوم على مواقع قوات النظام السوري، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

إلى ذلك، تجددت الاشتباكات العنيفة، على محور المتحلق الجنوبي في حيي جوبر وزملكا بريف دمشق بين فصائل الجيش الحر والقوات الحكومية مدعومة بميليشيات إيرانية، وذلك في محاولة متجددة للقوات الحكومية وميليشياته التقدم في المنطقة.

 

المصدر: الجريدة