”داعش” يدمر جزء من معبد ”بل” في تدمر

وكالات – قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تنظيم “داعش” دمر أجزاء من معبد “بل” الذي يعود للعصر الروماني في تدمر الأثرية.

 وكان التنظيم المتشدد قد فجر معبد “بعل شمين” في نفس المدينة، وهو الأمر الذي قوبل بإدانة دولية واسعة النطاق. قال المرصد السوري لحقوق الإنسان امس الاحد إن تنظيم “داعش ” دمر جزءا من معبد تاريخي في مدينة تدمر السورية. 
وتابع المرصد، وهو منظمة حقوقية سورية معارضة مقرها لندن، أن “الدواعش” استهدفوا معبد “بل” الذي يعود للعصر الروماني بالمدينة الصحراوية الواقعة بوسط سوريا.
وأضاف المرصد مستندا إلى مصادره بالمدينة أن حجم الضرر الذي لحق بالمعبد لم يعرف بعد. وأفاد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بحدوث تدمير في المعبد الذي يعد واحدا من أهم الأبنية في تدمر. وهذا ثاني معبد يستهدفه تنظيم “داعش ” في تدمر هذا الشهر. 
وكان التنظيم قد أعلن في 25 اوت عن تفجير معبد “بعل شمين” القديم، في عمل وصفته منظمة التربية والعلم والثقافة (يونسكو) بأنه جريمة حرب استهدفت محو رمز من التراث الثقافي السوري المتنوع.
المصدر: ارابسك