“داعش” يستعيد بلدة من القوات الكردية شمالي سوريا

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) استعادوا السيطرة على بلدة من أيدي قوات يقودها الأكراد شمالي مدينة الرقة، الاثنين، واستردوا بذلك أراضي قرب عاصمتهم بعد يومين من التعرض لضربات جوية شديدة تقودها الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكر المرصد السوري، أن قوات تنظيم “داعش” استعادت السيطرة على عين عيسى والمناطق المحيطة بها من وحدات حماية الشعب الكردية، التي كانت قد انتزعت السيطرة على البلدة من “داعش” قبل أسبوعين.

ولم يتسن الاتصال بمتحدث باسم وحدات حماية الشعب للحصول على تعقيب، لكنه أبلغ في وقت سابق عن هجوم تنفذه أعداد كبيرة من مقاتلي “داعش” على مواقع لوحدات حماية الشعب في المنطقة على بعد نحو 50 كيلومتراً شمالي مدينة الرقة.

وقال مسؤولون أمريكيون، إن الهجمات دمرت سبعة جسور فوق ممرات مائية في المدينة التي يحدها نهر الفرات من الجنوب، في مسعى للحد من قدرة “داعش” على نقل المقاتلين والعتاد.

وتقع عين عيسى على طريق سريع رئيسي بين الشرق والغرب يمتد من حلب في الغرب وحتى مدينة الموصل العراقية.

وسيطرت القوات التي تقودها وحدات حماية الشعب على عين عيسى يوم 23 جوان، في إطار هجوم توغل في محافظة الرقة معقل تنظيم “داعش”. كما سيطرت وحدات حماية الشعب أيضاً على بلدة تل أبيض على الحدود التركية خلال الهجوم.

 

المصدر: الشروق