داعش يعدم 700 من مسلحيه ومعتقليه في ريف دير الزور

29

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأربعاء، إن تنظيم داعش أعدم نحو 700 شخص في آخر جيب له في ريف دير الزور الشرقي في غضون شهرين.

وأوضح المرصد السوري أن عمليات الإعدام شملت المعتقلين بتهم مختلفة من ضمنهم أمنيون وعناصر في التنظيم حاولوا الانشقاق عنه والفرار من مناطق سيطرته، لافتاً إلى أن عمليات الإعدام جرت داخل مقرات التنظيم وفي معتقلات ضمن مناطق سيطرته في ريف دير الزور الشرقي.

وأضاف المرصد، أن مسلحي داعش نفذوا عمليات الإعدام بشكل فردي وجماعي، مشيراً إلى أن التنظيم دفن جثث ضحاياه في مقابر جماعية ضمن مناطق سيطرته.

كما أشار المرصد إلى أن التنظيم نقل ما بين 350 – 400 معتقل ومختطف لديه، عبر نهر الفرات إلى جيبه في باديتي حمص ودير الزور غرب النهر، بالإضافة إلى إطلاقه سراح مئات آخرين.

وكان مسلحو داعش قد اختطفوا 130 عائلة منتصف تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، بعد هجوم مباغت على مخيم البحرة الذي تديره قوات سوريا الديمقراطية في ريف دير الزور الشرقي، بحسب المرصد.

وأوضح المرصد السوري حينها أن معظم المختطفين من النساء، وأن مسلحي داعش قاموا بنقلهم إلى مناطق سيطرتهم في الجيب الأخير الذي يسيطر عليه شرق الفرات.

المصدر: ARTA