داعش يعلن مسؤوليته عن تفجير مقر قوات كردية في سوريا

أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسئوليته عن عملية انتحارية استهدفت مقر قوات الأمن الداخلي الكردية في شمال شرق سوريا يوم الأربعاء وأسفرت عن مقتل وإصابة العشرات.

وقال البيان إن أحد عناصره قاد صهريجا مفخخا عند مقر القيادة العامة لقوات الأسايش في مدينة القامشلي بشمال شرق سوريا وهي مدينة تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة الإسلامية بشمال سوريا.

وأضاف البيان أن الهجوم أدى لمقتل أكثر من 40 من عناصر الأسايش وهي قوات معنية بالأمن الداخلي شكلتها الإدارة الكردية بشمال سوريا إضافة لإصابة العشرات. وقال إن بين القتلى والجرحى قياديين

 

المصدر: الوفد