«داعش» يهدم ديرا يعود للقرن الخامس بريف حمص

44

أقدم تنظيم «داعش» الإرهابى على هدم دير مسيحى تاريخى بوسط سوريا بعد سيطرته قبل أكثر من اسبوعين على مدينة القريتين فى ريف حمص التى يقع فيها وخطفه نحو 230 مدنيا من سكانها، وفق ما أعلن المرصد السورى لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامى عبد الرحمن لوكالة الأنباء الفرنسية : «هدم تنظيم داعش أمس دير مار اليان الواقع فى مدينة القريتين فى ريف حمص مستخدما الجرافات بحجة انه«يعبد من غير الله»، اى بما يخالف عقائده الدينية».ونشر داعش من جهته صورا تحت عنوان «هدم دير مار اليان» تظهر الدير وجزءا من محتوياته واخرى تظهر جرافة وهى تعمل على هدم جزء منه.

وأكد المرصد الاشورى لحقوق الانسان، هدم التنظيم للدير التاريخى التابع للسريان الكاثوليك والذى يعود تاريخ بنائه الى القرن الخامس، موضحا أن مصير رئيس الدير الأب جاك مراد لا يزال مجهولا منذ اختطافه فى 27 مايو الماضي.وكان الدير مقصدا مهما للزوار والمصلين، مركزا للحوار بين الاديان فى قلب مدينة القريتين التى تعد بدورها رمزا للتعايش بين المسيحيين والمسلمين فى وسط سوريا، كما شكل ملجأ للنازحين عند بدء المعارك فى مدينة حمص قبل عامين.

المصدر: الاهرام