دبلوماسى أممى: محادثات جديدة محتملة بشأن سوريا الأسبوع المقبل

1692345193

قال رئيس مجلس الأمن الدولى أمس الخميس، إن هناك تطورات هامة ضمن مساعى إيجاد حل دبلوماسى للحرب الأهلية الدائرة فى سوريا، منذ واحد وعشرين شهرا، وربما يكون هناك لقاء روسى- أمريكى آخر مع المبعوث الدولى الأخضر الإبراهيمى الأسبوع المقبل.

وأبلغ السفير الباكستانى لدى الأمم المتحدة مسعود خان، بأن الإبراهيمى يحاول تمهيد الطريق أمام انفراجة دبلوماسية وخطط لمتابعة محادثات جرت فى موسكو، السبت الماضى، مع وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف بمحادثات ثلاثية.

وقال الإبراهيمى ولافروف عقب لقائهما، إن الصراع السورى يمكن تسويته فقط من خلال المحادثات، مع الاعتراف بأن الحكومة والمعارضة لم يظهرا أى رغبة فى تقديم تنازلات.

من جانبه، قال لافروف، إن الرئيس السورى بشار الأسد ليس لديه أى نية للتنحى، وهو مطلب أساسى للمعارضة، وسيكون من المستحيل محاولة إقناعه بغير ذلك.

وحذر الإبراهيمى المبعوث المشترك للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية، من أن الحرب الأهلية السورية تلقى بالمنطقة بأسرها فى فوضى بإرسال مئات الآلاف من اللاجئين إلى الدول المجاورة.

وقال خان رئيس مجلس الأمن الدولى ليناير، إن مساع جديدة تجرى على المسار الدبلوماسى، وأضاف، “هناك بعض التطورات – تطورات هامة، ومشاورات هامة ستجرى خارج المجلس، لا يمكننى أن أتنبأ بأى شىء فى هذه اللحظة، لكننا نأمل فى عقد اجتماع ثلاثى فى وقت ما من الأسبوع المقبل بين موسكو وواشنطن والسيد الإبراهيمى”.

اليوم السابع

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد