دعوات لمظاهرات في سلقين بعد الاعتداء على مواطنة من قبل مقاتل مغاربي الجنسية

محافظة إدلب- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تشهد مدينة سلقين بريف إدلب الشمالي توتراً ودعوات لتظاهرات ضد جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) عصر اليوم، على خلفية اعتداء أحد عناصر جبهة النصرة من جنسية مغاربية، على مواطنة بالضرب عند دوار الساعة في المدينة عصر يوم أمس، وتوجيه الشتائم إليها، بذريعة “عدم ارتدائها اللباس الشرعي”، حسب مصادر أهلية، في حين استشهدت طفلة وسقط عدد من الجرحى بينهم أطفال جراء سقوط عدة قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية على مناطق في بلدة الفوعة التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب الشمالي الشرقي، بالإضافة لمقتل طفل من المسلحين الموالين للنظام في الـ 17 من عمره، كما نفذت طائرات حربية قبل قليل أكثر من 4 غارات جوية على مناطق الريف الغربي المحيط بمدينة إدلب، وغارة على مناطق في بلدة سيجر بريف إدلب الشمالي، ولا معلومات عن الأضرار، أيضاً قصفت طائرات حربية مناطق في أطراف بلدة أبو الظهور بريف إدلب الشرقي، دون معلومات عن خسائر بشرية.