المرصد السوري لحقوق الانسان

دمشق تدين إرسال قوات من الناتو إلى الحدود الروسية وتعلن تضامنها مع موسكو

أدانت دمشق إرسال واشنطن وحلف الناتو مزيدا من قواتهما العسكرية تجاه الحدود الروسية، ورأت أن ذلك “من شأنه أن يشكل تهديدا جديا للسلم والأمن الدوليين”

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية تلك الخطوات إن تلك “الخطوات التصعيدية الأمريكية تأتي ترجمة للتدخل الأمريكي السافر في شؤون الدول الأخرى إضافة إلى فرض الإجراءات القسرية عليها في محاولة لإخضاعها للسياسات الأمريكية واستمرار هيمنتها على العالم.”

ونقلت وكالة سانا عن المصدر أن سوريا ترفض ذلك النهج الأمريكي في العلاقات الدولية و”تعرب عن تضامنها المطلق مع روسيا الاتحادية الصديقة وكافة الإجراءات التي تتخذها للحفاظ على أمنها القومي وحماية السلم والاستقرار في المنطقة والعالم جراء التهديدات التي تحيق به نتيجة السياسات الأمريكية المتهورة”.

 

المصدر: روسيا اليوم

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول