المرصد السوري لحقوق الانسان

دوريات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية تنفذ حملة على معابر تستخدم لتهريب النفط نحو مناطق النظام شرقي دير الزور

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن دوريات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية نفذت حملة على معابر التهريب التي تستخدم لتهريب النفط نحو مناطق النظام شرقي دير الزور منذ الساعة الخامسة صباحًا ولا تزال مستمرة حتى الآن، حيث أسفرت الحملة عن حرق عدد من الانابيب في حويجة بلدة الشحيل و مصادرة بعص المضخات.

وفي 11 يوليو، نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عناصر قوات سوريا الديمقراطية، داهموا المعابر النهرية في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، واستهدفت بالرصاص الطوافات على الضفة الثانية من نهر الفرات ضمن مناطق نفوذ قوات النظام والميليشيات الإيرانية في بلدة بقرص بريف دير الزور.
وتهدف إجراءات “قسد” تلك إلى وقف عمليات التهريب المستمرة إلى مناطق سيطرة النظام.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول