المرصد السوري لحقوق الانسان

دورية مشتركة بين الروس و”الأسايش” في حي طي بمدينة القامشلي

محافظة الحسكة: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، دورية مشتركة بين قوى الأمن الداخلي “الأسايش” والقوات الروسية، تجولت في حي طي بمدينة القامشلي، والذي كان خاضع لسيطرة قوات “الدفاع الوطني” قبل أن يصبح خاضع لسيطرة “الأسايش” وسط عودة الحياة إلى طبيعتها في الحي.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار يوم أمس، بأن قوات النظام انسحبت صباح اليوم الجمعة من النقطة العسكرية المشتركة مع قوى الأمن الداخلي “الأسايش” عند دوار الحزام أو السكة في حي طي، وانسحب العناصر نحو 100 متر إلى جنوب الدوار وبالتالي بات الدوار الاستراتيجي بيد الأسايش فقط، وتكمن أهمية الدوار بأنه يربط القسم الجنوب الشرقي من مدينة القامشلي بالقسم الجنوبي الغربي منها، بالإضافة لربط القامشلي بالمدخل الجنوبي لها والواصل إلى فوج وقرية طرطب وقرية زندا.

على صعيد متصل قامت الأسايش بإزالة حواجز أمنية ومرورية في منطقة الكورنيش بالمدينة بعد سيطرتها على حي طي، بينما قامت الإدارة الذاتية بتوزيع 800 جرة غاز على أهالي حي طي بشكل مجاني كمبادرة لكسب ود الأهالي.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول