دون توجيه تهمة لهما.. دورية أمـ ـنـ ـيـ ـة تقتحم إحدى المشافي في مدينة حمص وتعتقل شقيقين

محافظة حمص: اعتقلت دورية أمنية تابعة لفرع مكافحة “المخدرات” في حمص شخصين من داخل مستشفى الشفاء وسط مدينة حمص بشكل تعسفي.
وقامت باعتقال شقيقين من داخل أروقة مستشفى الشفاء أثناء محاولتهما إيصال أحد أقربائهما الذي يحتاج لإجراء عملية جراحية بشكل عاجل، مما أحدث حالة من الهلع بين المرضى ومرافقيهم الذين تخوفوا من أن تطالهم الذراع الأمنية لعناصر الدورية.
وعبر الأهالي المتواجدين داخل مستشفى الشفاء عن انزعاجهم من تعدي السلطات الأمنية وعناصر أفرع المخابرات على القطاع الصحي، مطالبين بكف أيديهم عن هذا القطاع باعتباره مقصداً للأهالي الذين يحتاجون لتلقي العلاج.
وأكدت مصادر مقربة من عائلة المعتقلين للمرصد السوري لحقوق الإنسان، بعدم توجيه أي اتهام مباشر لهما أثناء عملية الاعتقال، وأن عملية التوقيف جرت على أساس مناطقي باعتبار أن الشخصين هما من أبناء مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي والتي شهدت قبل عدة أيام توتراً أمنياً على خلفية اعتقال اثنين من وجهائها.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 4 كانون الثاني الجاري، أن فرع المخابرات الجوية في حمص، أفرج عن مواطنين من أبناء مدينة تلبيسة، بعد ساعات من اعتقالهما، دون معرفة التهم الموجهة إليهما، وسط توتر أمني ساد المنطقة.