دون معوقات.. شحنة أسلحة ثقيلة تصل مناطق “المستعمرة الإيرانية” في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، وصول شحنة من الصواريخ الإيرانية محملة بشاحنات نقل الخضار، صباح اليوم، قادمة من العراق إلى الميليشيات التابعة لإيران بمدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، ووفقًا للمصادر فإن سيارات شحن مخصصة لنقل الخضار، توجهت نحو سوق الهال في المدينة للتمويه، ومن ثم توجهت نحو منطقة آثار الشبلي عند أطراف المدينة وأفرغت حمولتها داخل الأنفاق التي أنشأتها الميليشيات لتخزين الأسلحة هناك، دون أن تتعرض لمعوقات.
وفي 18 تموز الفائت، استهدفت طائرة مسيرة تابعة لسلاح الجو الأميركي، مواقع للميليشيات الإيرانية ضمن منطقة غرب الفرات “المستعمرة الإيرانية” على الأراضي السورية، حيث جرى استهداف آلية عسكرية واحدة على الأقل تابعة لميليشيا “حزب الله العراقي” المنخرط ضمن الحشد الشعبي العراقي في منطقة السويعية الواقعة عند الحدود بين سورية والعراق بريف البوكمال، وذلك بعد دخولها من الأراضي العراقية، ووفقاً لمصادر المرصد السوري فإن الآلية المستهدفة هي شاحنة تحمل أسلحة وذخائر تابعة للميليشيات، ما أدى لتدميرها ومقتل سائقها على الأقل، دون معلومات فيما إذا كان أشخاص آخرين من الميليشيا كانوا ضمن الشاحنة.
المرصد السوري كان قد أشار في الثامن والعشرين من شهر حزيران الفائت، إلى قيام طائرة أميركية باستهداف مواقع لميليشيا “الحشد الشعبي العراقي” بريف البوكمال قرب الحدود السورية-العراقية شرقي دير الزور، الأمر الذي أدى إلى مقتل 9 من الميليشيا وإصابة 4 آخرين بجراح متفاوتة، بالإضافة إلى تدمير مستودع للذخيرة والسلاح وتدمير نقطة عسكرية أخرى للميليشيات

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد