ديلي تليجراف: الحرب السورية قد تستمر لسنوات

حذر مسئول بارز في المخابرات الأمريكية من أن تستمر الحرب الأهلية السورية لعدة سنوات وقال بأن هذا الصراع يحي تنظيم القاعدة في العراق. فقد سلم ديفيد شيد نائب مدير وكالة مخابرات الدفاع واحد من تقييمات الرأي العام الأمريكي المؤسفة كما وصفها بأنها تزايد لقوة المتطرفين الإسلاميين هناك. وقد ألقى تحليله الواقعي بصداه على ديفيد كاميرون بالأمس حيث صرح لبرنامج أندرو مار الذي تذيعه هيئة الإذاعة البريطانية أن سوريا تمثل صورة كئيبة للغاية وتقع هذه الصورة على مسار خاطئ. وأضاف بأن هناك مزيد من التطرف في صفوف الثوار ولكنه مازال يساوره القلق من السلوك المروع من هذا النظام الذي يستخدم الأسلحة الكيميائية فضلا عن امتداد العديد من المشاكل إلى البلاد المجاورة.
وقال كاميرون بأن يعتقد أن الأسد الآن أقوى مما كان عليه قبل بضعة أشهر ولكنه مازال يصف الوضع بأنه طريق مسدود. وقد أوجز شيد خلال حديثه أمام منتدى الأمن أسبن أن النتائج الدموية ستكون على قدم المساواة سواء تم الإطاحة بالديكتاتور السوري أم لا. وقال بأنه إذا تمسك الأسد بالسلطة فسوف تبقى ذكرى مقتل عشرات الألاف من شعبه. وتوقع بأنه إذا تم الإطاعة به فسيوسع ذلك الصراع الطائفي بين المسلمين السنة والشيعة مما سيسفر عن تقسيم سوريا السنوات القادمة. وأشار شيد بأن تنظيم القاعدة في العراق وهي القوة التي قامت الولايات المتحدة بمحوها عام 2007 قد تم احيائها ويتضح ذلك من دورها في الصراع. وسوف تبرز قوة تنظيم القاعدة أكثر مما كانت عليه نتيجة لخبراتها داخل سوريا.
الفجر
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد