دي ميستورا يؤكد ان دمشق تبدي اهتماماً بمقترحه

اعلن الموفد الدولي ستيفان دي ميستورا في دمشق الثلاثاء ان الحكومة السورية تبدي “اهتماما بناء” باقتراحه المتعلق بـ”تجميد” القتال في مدينة حلب، مشيرا الى ان السلطات السورية تنتظر محادثاته مع اطراف النزاع الاخرى.

وقال دي ميستورا في مؤتمر صحافي: “لقاءاتي هنا مع الحكومة والرئيس السوري بشار الاسد منحتني شعورا بانهم يدرسون بجدية كبيرة اقتراح الامم المتحدة”، مضيفا ان “الرد الاولي للحكومة السورية يعبر عن اهتمام بناء”.

وتابع “هم (السلطات السورية) ينتظرون اتصالنا بالاطراف المعنية الاخرى والمنظمات الاخرى والناس والاشخاص الذين سنتحدث اليهم من اجل ضمان امكانية المضي بهذا الاقتراح الى الامام.

وكان الرئيس السوري اكد خلال لقاء مع الموفد الدولي في دمشق الاثنين، استعداد بلاده لدراسة هذا الاقتراح، قائلا ان المبادرة “جديرة بالدراسة وبمحاولة العمل عليها من اجل بلوغ اهدافها التي تصب في عودة الامن الى مدينة حلب.

ويطرح دي ميستورا مبادرة لايجاد “مناطق يجمد فيها القتال تدريجيا” للسماح بدخول المساعدات بشكل أكبر تبدأ بمدينة حلب في شمال البلاد.

كما شدد دي ميستورا في مقابلة مع “بي بي سي” على إن جماعة داعش الارهابية “تزعزع استقرار الجميع”.

 

موقع مصدرك