ذوي معتقل من أبناء الرقة يبلغون بوفاة ابنهم المعتقل منذ 8 سنوات تحت التعذيب في سجون النظام السوري

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد مواطن من من أبناء بلدة المنصورة بريف الرقة الغربي، تحت التعذيب في سجون النظام، بعد اعتقاله في عام 2014 من مدينة دمشق لأسباب مجهولة وهو يعمل سائق “بولمان” وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد، فإن عائلة الضحية تبلغت بوفاته قبل أيام، نتيجة تعرضه للتعذيب في معتقلات النظام.

وبذلك، يرتفع إلى 68 تعداد الذين وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهادهم تحت التعذيب داخل المعتقلات الأمنية التابعة للنظام السوري منذ مطلع العام 2022، من ضمنهم 2 ضباط منشقين عن جيش النظام و 38 أبناء الغوطة الشرقية سلم النظام السوري أوراقهم الثبوتية لذويهم في شهر شباط.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد