رافعين شعار “مجلس الشعب ناطق باسم العصابة الأسدية”.. تجدد المظاهرات السلمية في ساحة الكرامة بالسويداء

96

محافظة السويداء: بعبارة “الشعب السوري من يقرر مصيره”خرج أهالي مدينة السويداء اليوم مجدداً إلى ساحة الكرامة، للمطالبة بالحرية و بالتغيير السياسي، كما رفع المتظاهرين لافتات تندد بانتخابات مجلس الشعب “مجلس الشعب هو الناطق الرسمي باسم العصابة الأسدية لا باسم الشعب” و “اتحدوا انتفضوا يا أحفادي” و”عملية سياسية بقيادة سورية”.
وتستمر مظاهرات السويداء منذ العام الفائت بالرغم من المظاهر المسلحة والضغوضات الأمنية التي عمدت قوات النظام على انتشارها وفرضها في المدينة بالإضافة إلى تغيير محافظها المعروف منذ اندلاع الثورة السورية بقمع المظاهرات المناهضة للنظام.
وفي يوم الجمعة المصادف 7 حزيران الجاري، توافد المئات من أهالي مدينة السويداء وريفها إلى ساحة الكرامة في مظاهرة مركزية، مرددين عبارات تنادي بإسقاط النظام رافعين لافتات تطالب بتطبيق القرار 2245، وشعارات تنادي بالحرية والتغيير السياسي، هاتفين “أبو حافظ يلعن روحك”، “الشعب يريد إسقاط النظام”، “بشار ولاك مابدنا ياك”، “عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد”، “ولي ياطاغي”