رتل عسكري تركي يدخل منطقة “بوتين-أدروغان” ويتمركز ضمن أعلى تل في عمق جبل الزاوية جنوبي إدلب

50

محافظة إدلب: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، قبيل مغيب شمس اليوم الأحد، دخول رتل عسكري تركي يضم “مجنزرات” إلى الأراضي السورية عبر معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء اسكندرون شمالي إدلب، واتجه الرتل نحو تل بليون في عمق جبل الزاوية، وسط رفع تحصينات جديدة بأطراف ومحيط النقطة التركية هناك، حيث جرى ضم التل وأطرافه للنقطة، يذكر أن تل بليون هو أعلى تل في المنطقة هناك أي في عمق جبل الزاوية، بريف إدلب الجنوبي.

المرصد السوري أشار في 13 الشهر الجاري، إلى دخول رتل عسكري تركي جديد نحو الأراضي السورية، حيث دخلت آليات محملة بمعدات عسكرية ولوجستية وغرف مسبقة الصنع من معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء اسكندرون شمالي إدلب، واتجهت نحو النقاط التركية المنتشرة في الريف الإدلبي.

وكان المرصد السوري وثق في 11 الشهر الجاري، مقتل 3 جنود من القوات التركية وإصابة 3 آخرين بجراح، جراء استهداف آلية تابعة لهم بعبوة ناسفة على طريق إدلب – نبش، شمالي محافظة إدلب، وتبنت “سرية أنصار أبي بكر الصديق” العملية كما جرت العادة، وأعلنت مسؤوليتها عن الاستهداف.