المرصد السوري لحقوق الانسان

ردا على قصف قرى وبلدات ريف إدلب.. “الفتح المبين” تستهدف تجمعات قوات النظام وتدمر أسلحة ثقيلة لها جنوب إدلب

استهدفت فصائل “الفتح المبين” بالمدفعية والصواريخ تجمعات قوات النظام في ريف إدلب الجنوبي، ردا على القصف المتواصل على قرى وبلدات ريف إدلب.
وفي سياق ذلك، تمكنت الفصائل المقاتلة من تدمير وإعطاب أسلحة ثقيلة في قرية بسقلا جنوب إدلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان رصد، قبل ساعات، قصفا مدفعيا نفذته قوات النظام المتمركزة في ريف إدلب الجنوبي، استهدف بلدتي البارة وكنصفرة وقرى فليفل والفطيرة وسفوهن في ريف إدلب الجنوبي، تزامنا مع تحليق طائرات الاستطلاع الروسي في أجواء المنطقة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول