ردًا على تنظيم اعتصام للمطالبة بزيادة الأجور..قيادي في لواء الوقاص يهدد معلمين ومعلمات في ريف حلب

محافظة حلب: هدد القيادي في لواء الوقاص (ع.ن) بالاعتداء على المعلمين ردًا على دعوات من قبلهم بالتظاهر والإعتصام يوم غد الجمعة أمام المجلس المحلي في مدينة مارع بريف حلب الشمالي، للمطالبة برفع أجورهم وتحسين الواقع المعيشي للمعلمات والمعلمين، كما دعا القيادي من عناصره إلى التظاهر ضد المعلمين، وطالبهم بالاعتداء بالضرب المبرح على كل من يخرج بالمظاهرات.

 

وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية للمعلمين أمام أمام مبنى مديرية التربية في مدينة الباب شرق حلب، للمطالبة برفع رواتبهم، في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة.
نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصدوا في 8 ديسمبر الجاري، خروج العشرات من المدرسين بوقفة احتجاجية أمام كلية التربية في مدينة الباب الخاضعة لنفوذ القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” شرقي حلب، وذلك للمطالبة برفع رواتبهم الشهرية بما يتناسب مع المعيشة، وتعبيرًا عن غضبهم حيال شتمهم واتهامهم بالعمالة لصالح النظام السوري من قِبل أحد أعضاء المجالس المحلية بمنطقة “درع الفرات.