رغم امتلاكهم بطاقات تأجيل..”المـ ـخـ ـابـ ـر ات العسكرية” تعـ ـتـ ـقل 4 طلاب جامعيين بذريعة سوقهم لـ”الخدمة الإلزامية” بدمشق

محافظة دمشق: نفذت دوريتين تابعتين لفرع “الأمن العسكري” صباح اليوم حملة اعتقال طالت 4 طلاب جامعيين في منطقة شارع الثورة بدمشق، بهدف سوقهم لـ”الخدمة الإلزامية”، رغم امتلاكهم بطاقات تأجيل .
ووفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن عناصر الدوريتين توقفوا عند تجمع لمواطنين بالقرب من الجسر الحديدي في منطقة شارع الثورة، وقاموا بتفتيشهم أثناء توقفهم لانتظار وسائل النقل، ثم جرى سحب الشبان وسط حالة من الخوف أصابت المواطنين الموجودين.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 1 كانون الأول الجاري، إلى أن عناصر “الأمن العسكري” و”الأمن الجنائي” نفذوا حملة اعتقالات عبر الحواجز المنتشرة على مداخل مدينة الميادين عاصمة الميليشيات الإيرانية بريف دير الزور الشرقي، حيث طالت الحملة شبان مطلوبين لـ “الخدمة الإلزامية”، والاحتياط، كما استهدفت الحملة الدراجات النارية وحظر تجولها في المدينة.