رغم قرار الانسحاب.. عشرات الآليات الأميركية تدخل الأراضي السورية عبر معبر الوليد

118

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان دخول رتل عسكري تابع للقوات الأمريكية نحو الأراضي السورية بعد منتصف ليل الجمعة – السبت، حيث دخل الرتل عبر معبر الوليد قادماً من شمال العراق واتجه نحو النقاط الأميركية بمحافظة دير الزور، كما يتألف الرتل من عشرات الآليات التي تحمل معدات عسكرية ولوجستية، فيما تأتي عملية الدخول هذه على الرغم من القرار الأميركي بالانسحاب.

ونشر المرصد السوري مساء أمس، أنه رصد دخول عناصر من قوات “النظام” الشرقي، قرية أم الكيف الواقعة على طريق تل تمر – رأس العين في ريف الحسكة الشمالي الغربي مساء اليوم. ورصد “المرصد السوري” خلال يوم أمس الجمعة، تسير القوات الروسية دوريات جديدة لها عند الشريط الحدودي مع تركيا بريف منطقة الدرباسية، حيث انطلقت الدورية من الدرباسية وتجولت بريفها وصولا إلى مفرق الكسرة ثم عادت، في حين تواصل قوات النظام انتشارها بريف مدينة القامشلي، في الوقت الذي تستمر فيه الاشتباكات بوتيرة متفاوتة العنف بين الفصائل الموالية لتركيا من طرف وقوات سوريا الديمقراطية من طرف آخر على محاور بريف مدينة رأس العين وتل تمر، ومحاور بريف تل أبيض، بينما أقدمت طائرات تركية على إلقاء منشورات ورقية على القرى والبلدات التي باتت تحت سيطرتها بريف تل أبيض ” تحذر السكان من حيازة السلاح، وتطالبهم بالإبلاغ عن الإرهابيين في حال ملاحظتهم، وأن تواجدنا هنا يهدف إلى تحقيق الأمن والسلام”.

عدسة المرصد السوري ترصد الآليات التابعة للقوات الأميركية التي دخلت بعد منتصف الليل إلى الأراضي السورية قادمة من شمال العراق عبر معبر سيمالكا على الرغم من قرار الانسحاب الذي اتخذه ترامب