سجال على مواقع التواصل الاجتماعي بعد اتهام إعلامية موالية للنظام بالتحريض على قصف قسد وأطفالهم بالسلاح الكيماوي والأخيرة تنفي ذلك

تداول رواد التواصل الاجتماعي منشورات قالوا أنها للإعلامية غالية الطباع الموالية للنظام السوري وتعمل ضمن إحدى الإذاعات السورية، تدعو خلال تلك المنشورات إلى قصف قسد وأطفال قسد بالسلاح الكيماوي وجاء في المنشور المتداول “أخ بس لو كنت وزيرة دفاع لأسلخ قسد وأطفالن أحلى كيماوي يخدم شواربن وأشعلن مشان نتدفى”، فيما خرجت الإعلامية ونفت صحة هذه المنشورات المنسوبة إليها وأشارت إلى أنها ضد قسد وضد حصارها للشعب السوري وفقاً لمنشور نشرته على حسابها الشخصي، وتابعت “أنا صحيح ضد قسد لأنها عاملة حصار عالشعب السوري ومانعة الأكل والشرب عنه وما عم يعترفوا بالجيش السوي والحسكة النا نحن السوريين بس مستحيل احكي شي عن أطفال سوريا ما عاذ الله”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد