سرب من طائرات التحالف الدولي تهاجم مواقع لتنظيمات جهادية وعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” شمال مدينة إدلب وتقتل نحو 10 أشخاص

60

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان هجوم نفذته سرب مؤلف من 8 طائرات مروحية ترافقها طائرة حربية تابعة جميعها للتحالف الدولي على مواقع يتواجد بها تنظيم حراس الدين الجهادي وعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” في منطقة باريشا شمال مدينة إدلب، وذلك بعد منتصف ليل السبت – الأحد، حيث استهدفت المروحيات مواقع التنظيمات بضربات مكثفة وعنيفة لمدة نحو 120 دقيقة، ترافقت مع استهداف الجهاديين للمروحيات بالأسلحة الثقيلة، ووثق المرصد السوري مقتل 9 أشخاص جراء هجوم مروحيات التحالف، ولا يعلم حتى اللحظة فيما إذا كان أبو بكر البغدادي متزعم تنظيم “الدولة الإسلامية” من ضمن القتلى، يذكر أن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود عدد كبير من الجرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.

ونشر المرصد السوري مطلع شهر سبتمبر/أيلول الفائت، تواصل حصيلة الخسائر البشرية ارتفاعها جراء الاستهداف الذي طال مواقع ومعسكر لغرفة عمليات “وحرض المؤمنين” الجهادية يوم أمس السبت، حيث ارتفع إلى 51 تعداد الجهاديين الذين لقوا مصرعهم جراء قصف للتحالف الدولي استهدف مقرات ومعسكر لهم في المنطقة الواقعة بين بلدة كفريا ومدينة إدلب، حيث أن 24 من القتلى قياديين غالبيتهم العظمى من جنسيات غير سورية، كما أن كثير من الجثث أصبحت أشلاء وبعضها متفحم، فيما خلف قصف التحالف هذا دمار هائل في المعسكر والمنطقة