سقوط قذائف صاروخية في محيط قرية كلجبرين شمالي حلب

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بسقوط عدة قذائف صاروخية على أطراف قرية كلجبرين بريف إعزاز شمالي حلب ضمن مناطق سيطرة القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” مصدرها مناطق سيطرة القوات الكردية والنظام في ريف حلب الشمالي، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار يوم أمس إلى أن عنصر في فصيل موالي لتركيا فقد عقب القصف المدفعي الذي استهدف ضفة نهر الفرات في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، ليتم العثور عليه مقتولًا بعد ساعات من القصف الذي استهدف المنطقة.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثّق إصابة مدنيين اثنين جراء سقوط عدة قذائف مدفعية على ضفة نهر الفرات في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، كما أصيب أفراد من “الدفاع المدني” جراء سقوط قذيفة مدفعية على سيارتهم في المنطقة.
ووفقًا للمصادر فقد انطلقت القذائف الصاروخية من مناطق نفوذ قوات النظام والمجالس العسكرية المنضوية تحت قيادة “قسد” في ريف حلب الشرقي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد