سلمى حايك تساهم في حملة جمع تبرعات للأطفال السوريين

أطلقت الممثلة المكسيكية من أصل لبناني، سلمى حايك، مؤيدة منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف»، نداء «قرع الأجراس من أجل التغيير» (CHIME FOR CHANGE)، لجمع التبرعات لدعم الأطفال والأسر المتضررة من الأزمة السورية المستمرة منذ آذار/ مارس 2011.
وقال بيان صادر عن يونيسيف، امس الاثنين، إن حايك زارت مخيمات اللاجئين السوريين في البقاع، شرقي لبنان، من أجل «لفت الانتباه إلى الاحتياجات الإنسانية العاجلة للأطفال والأسر التي تغيرت حياتها تغييراً جذرياً بسبب النزاع الوحشي في سوريا على مدى السنوات الأربع الماضية».
وقالت حايك في البيان نفسه «لقد ألهمتني شجاعة الأطفال اللاجئين السوريين وعائلاتهم الذين التقيتهم في لبنان بشدة، فهم لا يزالون مصممين على بناء حياة ومستقبل أفضل رغم الصعاب والأذى الذي لحق بهم أو شهدوه».

 

القدس العربي